بالفيديو:تامر أمين يهاجم وائل الابراشى بعد القبض على الشيخ محمود شعبان

 

تامر امين
انتقد الإعلامي تامر أمين زميله وائل الإبراشي، واصفًا ما حدث مع الدكتور محمود شعبان، الشهير بمقولة «هاتولي راجل»، بـ«جريمة مكتملة الأركان»، بسبب واقعة القبض على «شعبان» بعد ظهوره معه، مساء الأحد، في برنامج «العاشرة مساءً».

وقال تامر أمين، في برنامجه «م الآخر»، مساء الإثنين: «وصمة عار على الإعلام المصري أن نستضيف أمثال هؤلاء»، كما انتقد قناة «دريم»، وقال إن ما حدث بالحلقة كانت عبارة عن «قعدة رغي ستات» و«جريمة إعلامية مكتملة الأركان».

وأضاف أن شعبان شعر أن وائل الإبراشي نصب له «كمين» فقال أخد حقي بذراعي: «بقى منظر المذيع والقناة أسوأ وأسوأ، ومن كواليس البرنامج بالشهود، أن الإبراشي اضطر بأن يخرج بعد الحلقة، بعد أن ألقت الداخلية القبض على شعبان، وأجرى اتصالا مع حد من مكتب وزير الداخلية، وقال لهم: انتوا كده هتخلوا شكلي وحش جدًا، وكده هتثبتوا فعلًا أن أنا متواطئ، وإن أنا بسلمه، وهتثبتوا إن الإعلام أصفر، أرجوكم خرجوه، وإلا هنتقدكم وهنتقد الداخلية ومش هسكت».

وأشار تامر أمين إلى أن «الداخلية» اضطرت إلى إخلاء سبيل الدكتور محمود شعبان، حتى لا تثبت شبهة تواطئها مع الإبراشي، وقالوا إن ما حدث كان من أجل عمل «فيش وتشبيه وصحيفة أحوال جنائية، وبعدين خرجناه».

واختتم أمين حديثه بقوله: «كله بايظ، كله بايظ، بسبب إن الناس مش بتراعي ربها، ومش بتراعي ضميرها، ومش بتراعي قواعد الإعلام الصح».

الكلمات الدليلية :| |

مقالات متعلقة