بالفيديو: أول حديث مُسرب لمحمد مرسي من داخل السجن.

 

2013-10-01_00249

ظهر الرئيس السابق محمد مرسي «صوتيًا» خلال حوار سريع مع  رئيس هيئة الدفاع عنه، الدكتور محمد سليم العوا، حيث تحدثا عن العديد من الأمور بشكل عاجل وتطرقا إلى ترقية وزير الدفاع والإنتاج الحربي عبدالفتاح السيسي إلى رتبة مشير.

مرسي تحدث مع العوا، في الفيديو المُسرب الذي نشرته الوطن» المصرية، عن تطورات الوضع على الساحة المصرية، وشدد الأخير على عدم جدوى التظاهرات من الطرفين، المؤيد للإخوان والمعارض، وأكد على ضرورة العودة إلى طاولة الحوار السياسي مع كافة الأطراف المعنية، كالآتي:-

-مرسي: قول لي أخبار الدنيا، ملخص سريع كده.

-العوا: الدنيا كويسة، لا بأس بها، الناس كلها مشغولة بالانتخابات الجديدة، الصور ملت الشوارع، والمظاهرات موجودة فى كل المدن وكل القرى بالليل كل يوم، والمصادمات ما بتتوقفش، لكن ده كله مالهوش نتيجة، نحن فى عمل غير منتج، العمل المنتج حاجة تانية، العمل المنتج لازم الناس تقعد وتتكلم وتصل إلى حل، بدون الوصول إلى حل يا دكتور محمد ما فيش فايدة، ويعنى..

-مرسي: ما فيش فايدة من الناحيتين؟

-العوا: من الناحيتين طبعاً.

-مرسي: مش كده ولاّ إيه؟

-العوا: ما فيش فايدة من ناحيتين، ما فيش فايدة بالنسبة لمصر الحقيقة، أنا مش هاممنى مين ولا مين، أنا مش هاممنى إخوان، ولا هاممنى الفريق أول.. المشير السيسى دلوقتى مش هاممنى، أنا هاممنى البلد.. البلد بتضيع”.

كما تحدث الرئيس السابق عن احتياجه الشديد للأموال داخل سجن برج العرب، ويبدو ذلك بإلحاحه المتواصل على محاميه بأن يجد حلاً لهذه المشكلة، حتى لو تم إعطاؤه الأموال خلال جلسة المحكمة.

ثم انتقل مرسي بشكل فجائي لقضية أخرى، وطلب بشكل فيه شغف شديد معرفة ما يجري في مصر، وتم التطرق إلى ترقية المشير عبدالفتاح السيسي وحظه الوافر في كسب الجولة الانتخابية الرئاسية المقبلة، كالآتي:-

-مرسي: وهو رقّى نفسه لمشير ليه دلوقتي؟

-العوا: لأ ده اللى رقاه المستشار عدلي منصور.

-مرسي: لأ، بغض النظر.

-العوا: عشان يبقى خد آخر حاجة في العسكرية يعني.

-مرسي: عشان لما يبقى رئيس ما يبقاش فيه حد أقدم منه؟ ولاّ عشان ما يبقاش أنا اللي عملته؟

-العوا: وما تبقاش أنت اللي عملته، ويبقى قائد أعلى بحق وحقيقي، دي كلها اعتبارات مهمة يعني.

-مرسي: وهو عايز يبقى رئيس فعلاً

-العوا: هيبقى إن شاء الله.

-مرسي: هيسيب الجيش؟

-العوا: آه.

-مرسي: مش خايف من انقلاب؟

-العوا: لا ما خلاص هو هيبقى القائد الأعلى، هو حسني مبارك ساب الجيش، ولاّ الرئيس السادات الله يرحمه ساب الجيش.

-مرسي: هيعملوا عليه انقلاب؟

-العوا: لأ.

-مرسي: ما هو اللي بيَنقلب بيُنقلب عليه، أنت مش فاكر؟

 

الكلمات الدليلية :| | |

مقالات متعلقة