بالفيديو: ريهام سعيد تذيع الجزء الثاني من حلقة «المس»وتستعين بالدكتور مصطفى محمود للتأكيد على مس الجن للإنسان..

 

 

 ريهام سعيد

ريهام سعيد

استعانت الإعلامية ريهام سعيد ببرنامج “صبايا الخير” المذاع على قناة “النهار” بعلاء حسنين عضو مجلس الشعب السابق لعلاج الفتيات الخمس اللاتى تعرضن لمس جنى بالقرآن الكريم، فى الوقت الذى عرضت فيه بعضهن على أحد الطبيبات النفسيات والتى أكدت أن هذه الحالات تعد مرضا نفسيا ويتطلب علاجهن بالمكوث فى المستشفى لمدة شهر فى أماكن منفصلة. فيما وقعت مشادة كلامية بين أسرة الفتيات والطبيبة النفسية التى باشرت علاج الفتيات انتهت بقول الطبيبة: “بلاش الطب وخليكوا مع الشيوخ”. وكانت الفتيات الـ5 قد زعمن خلال الحلقة الماضية والتى عرضت يوم الخميس الماضى أنهن ينزلن تحت الأرض ويشاهدن أجسادا شيطانية، ويحببن النار وأكلها على حد قولهن، إلى جانب أكل جلودهن وتقطيع شعورهن. فيما استدلت الإعلامية ريهام السعيد باسترجاعها حديثا للعالم الكبير الراحل الدكتور مصطفى محمود والذى أكد على أن العلم ينكر وجود الجن كونه لا يشاهد، مؤكداً أن هذا تزايد نظراً لإنكار شىء غير معلوم مع وجود ميكروبات لا تشاهد ولكنها تسبب الأمراض أمر غير مقبول. وتابع الدكتور مصطفى محمود، بعض العلماء أكدوا وجود شىء روحانى فى الحالات التى يصيبها صرع ولا يوجد أى عرض خلال الفحوصات الطبية، وتابع قائلاً: “المستقبل سوف يكشف حقيقة هذا الشىء الذى أكده القرآن الكريم ووضع له العلاج.. الحواس والعلم ليس حكما”. وقام علاء حسنين عضو مجلس الشعب السابق، بعلاج الفتيات بالقرآن الكريم ما أصابهن بحالات التشنج وبعد ما يزيد على الساعة أكد على أنهن أصبن بمس جنى نتيجة إلقاء “زيت مغلى” داخل حمام المنزل، فقتل “جن”، وهو ما دعا أقرانه إلى الانتقام من الفتيات- على حد قوله. وتابع قائلاً: “أتهم من يتهمهن بالتخلف العقلى.. التشنجات ناتجة عن مس جنى لهن وقوتهن خلال الحالة تعادل قوة 7 رجال، والسبب أن الزيت المغلى الذى ألقى فى الحمام أحرق “جن” وما يحدث لهن انتقاماً منهم.. اتحدى الطب النفسى انهم بعد 3 جلسات أخرى سيمتثلون للشفاء”. وكانت الإعلامية ريهام سعيد، قد تلقت انتقادات حادة على الجزء الأول من هذه الحلقة والتى عرضت يوم الخميس الماضى إلى جانب التشكيك فى مصداقية الحلقة بكاملها واعتبارها “تمثيلية” على حد وصف البعض ما جعلها تنشر عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى، مقطع فيديو للرد على ما أشيع باستغلالها “الطفل محمد” فى برنامجها “صبايا الخير” والذى يذاع على قناة النهار. كتبت ريهام سعيد: “هذا الطفل ترك أمام مدينة الإنتاج مساء الاثنين وتسلمه زيزو الفرماوى مدير الإنتاج، حيث أخذه للمبيت معه ولما كان فريق البرنامج على موعد للسفر لطنطا صباح الثلاثاء فقد اضطر زيزو لأخذه معه”. وأضافت الإعلامية ريهام سعيد: “فى الفيديو المصور تظهر “ريهام سعيد” وهى تسأل عن الطفل المفقود فور وصولها لمنزل الفتيات وعند عودتها مساء الثلاثاء، قامت بعرض الطفل على الهواء ليتعرف عليه أهله وهو ما تم بالفعل، حيث تسلموه يوم الأربعاء من قسم أول أكتوبر بموجب محضر 56 أحوال، أما بالنسبة لتعريض الولد لهذه المشاهد فإننا عند السفر لطنطا لم نكن نعلم ما سيحدث، حيث إن أهل الفتيات أبلغونا بإصابتهن بمرض نفسى فقمنا بإحضار طبيب نفسى متخصص دون علمنا بما سيحدث”.

الكلمات الدليلية :| | |

مقالات متعلقة