رانيا يوسف تكشف في تأثر عن خطأ في تصميم فستانها الجريء أدى لهذه الأزمة

 

bf3cffd247f74ab584c8ece9962eecfacd80529a-031218072828
خرجت الفنانة رانيا يوسف عن صمتها بخصوص أزمة فستانها الجريء الذي ارتدته في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي، وذلك من خلال مكالمة هاتفية في برنامج “مساء dmc”.

وبدا على صوت رانيا يوسف التأثر الشديد وهي تشرح أزمة فستانها الجريء الذي أحدث أزمة طاحنة، مؤكدة على أنها ليست صغيرة في السن لكي تضيع مجهود هذه السنين من خلال ارتداء فستان كاشف لجسمها بهذه الصورة التي أطلت بها في الصور.

وأوضحت رانيا يوسف أن سبب أزمة فستانها يعود إلى أن القماش الخارجي للفستان ثقيل نظراً لأنه مطرز، بينما البطانة الداخلية خفيفة ومع الحركة وصعود السلم، اشتبكا سوياً، والبطانة ارتفعت لأعلى من الشد وكانت حينها تقف أمام الكاميرات ولا تستطيع أن تعدل ملابسها.

وتابعت رانيا يوسف حديثها بأنها اشترت الفستان وكان خالِ من أي مشاكل، ولكن هذا الموقف الذي تعرضت له كان مفاجئاً، وتتعرض له الكثير من السيدات ولم يكن مقصود من جانبها أبداً.

وأضافت رانيا يوسف أن المصورين التقطوا صوراً للفستان من الأمام، إلا مصور واحد فقط هو من التقط الصور من الخلف فظهر الفستان بهذه الصورة غير المقبولة.

وشددت رانيا يوسف قائلة: “أنا مش صغيرة وعندي بنات عرايس 18 و15 سنة”، مضيفة أنها لن تعرض عائلتها لهذه الزوبعة الطاحنة عن عمد.

وعن القضية المرفوعة ضدها، أكدت رانيا يوسف أنها لم تكن تعرف بتطور الأمور بهذه الصورة، إلا أمس فقط عندما عرفت بمسألة الدعوى القضائية.

الجدير بالذكر أن رانيا يوسف سوف تطل اليوم مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج “كل يوم”، لكي تتحدث بوضوح عن أزمة فستانها الجريء.

الكلمات الدليلية :|

مقالات متعلقة