سعودية تتسبب لزوجها بمئة جلدة من الهيئة بعد ان شاهدت له أفلاما خليعة

 

 

تسببت غيرة سيدة سعودية متزوجة في سجن زوجها 9 أشهر، وجلده 100 جلدة، إثر إبلاغها بمغامراته العاطفية والمحرمة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر التي بدورها تحفظت على الزوج ومضبوطاته وإحالته لهيئة التحقيق والادعاء العام، وذلك قبل وقوفه أمام قاضي المحكمة الجزئية، وهو الأمر الذي تسبب في حرمانه من قضاء شهر العسل مع الزوجة الثانية.
وتعود تفاصيل القضية عندما أبلغ الزوج زوجته بأنه ينوي السفر إلى أحد البلدان العربية للزواج من فتاة أخرى، فقامت الزوجة بالتحفظ على أشرطة وسيدهات كمبيوتر كانت في إحدى حقائب سفر زوجها خلسة، والتي اتضح لها بعد مشاهدتها أنها تحتوي على أفلام خليعة لزوجها مع عدد من بائعات الهوى بعدد من الدول الأخرى وهو في أوضاع فاضحة.
وتوجهت الزوجة بهذه الأفلام الخليعة إلى هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، التي قامت بالتحفظ على المضبوطات والقبض على الزوج وإحالته للجهات المختصة، حيث اعترف أمام ناظر القضية بأنه كان أثناء دراسته بالخارج في الفترة التي سبقت زواجه على علاقة غير شرعية مع عدد من النساء اللاتي تزامن قيامه بالسهر معهن، وأنه ابتعد بعد زواجه عن هذا الطريق بشكل نهائي.
وقد تزامن مع إحدى الجلسات القضائية ندم الزوجة على الإبلاغ عن زوجها، والذي لم تجد منه سوى حسن العشرة وعفة البصر والفرج، مؤكدة أن سبب إقدامها على الإبلاغ هو غيرتها عليه بسبب زواجه الثاني.
وعلى إثر ذلك أصدر ناظر القضية حكمه بجلد الزوج بحد الزاني البكر، وسجنه 9 أشهر وتغريمه 9 آلاف ريال، وأخذ التعهد عليه بعدم العودة لما بدر منه، بالإضافة إلى مصادرة وإتلاف الأشرطة الممغنطة التي احتوت على المقاطع الخليعة، حسب ما ذكرت صحيفة “المدينة” السعودية.
الكلمات الدليلية :|

مقالات متعلقة