عائلة التلميذة أنوار العنزي تكشف سبب عدم استقبال المدرسة ابنتهم

 

5770606-1353198718
انتشر في مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو، تظهر فيه فتاةٌ تبكي بحرقة مناشدةً الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بإعادتها إلى مدرستها بعد منعها من الدخول إليها في أول يوم دراسي لها.

وفي التفاصيل، ظهرت فتاةٌ، تدعى أنوار خالد العنزي، في فيديو تقول: إن والدها من فئة الـ «بدون» النازحين إلى السعودية، أما والدتها فسعودية الجنسية، وأنها من مواليد السعودية، وقد تم منعها من الدراسة في أول يوم دوامٍ، مناشدةً القيادة السعودية بالقول: «ليش يحرموني من المدرسة يا بابا سلمان».

وقد انتشر المقطع بشكل واسع بين رواد مواقع التواصل السعوديين، الذين أبدوا تعاطفهم الكبير معها، مطالبين بإعادتها إلى صفها.

من جهتها، تواصلنا مع أسرة الطفلة التي تقطن في مدينة حفر الباطن، فأوضحوا أن أنوار، التي تدرس في الصف الخامس الابتدائي، ذهبت إلى المدرسة مع أختها في الصف السادس، لكنَّ إدارة المدرسة طلبت منهما، إضافة إلى عشرٍ من زميلاتهما، الانتظار في الساحة ريثما يأتي أولياء أمورهن لأخذهن إلى منازلهن، فانهارت أنوار بالبكاء، واتصلت بوالدتها التي أتت لاصطحابها إلى المنزل نحو الساعة 09:00 صباحاً.

وبيَّن رب الأسرة أن إدارة المدرسة طلبت منهم تجديد بطاقة العائلة «الخاصة بالبدون»، التي كان يتم تجديدها كل خمس سنوات سابقاً، أما الآن فتُجدَّد سنوياً، مؤكدين أن صلاحية البطاقة انتهت في 29 ذي الحجة أي قبل يومين فقط، وأن إدارة الجوازات أوضحت لهم أن هناك نظاماً جديداً يخصهم، سيُضاف إلى «أبشر»، لذا ستستغرق إجراءات التجديد بعض الوقت، قد يصل إلى نحو شهرٍ.

أما الأم، فشرحت معاناتها قائلةً: «أنا سعودية الجنسية، وعلى الرغم من ذلك إلا أنني أعاني وعائلتي، لأنهم يُعاملون معاملة غير السعودي»، مبينةً أن لديها ابنَين شابين أحدهما 23 عاماً، والآخر 21 عاماً لا يجدان وظيفةً، حتى إن شرائح الجوال التي يحملها أولادها لا يستطيعون تسجيلها بأسمائهم، وكذلك الحال مع سياراتهم، مناشدةً الملك سلمان وولي العهد بتحسين أحوالهم والالتفات إلى معاناتهم.

يذكر أن تعليم محافظة حفر الباطن أصدرت بيانًا في هذا الخصوص عبر حسابها في «تويتر»، قالت فيه: «إشارة لما يتم تداوله في وسائل التواصل الاجتماعي، فيما يخص منع القبائل النازحة من التعليم، ننوه إلى أن القبول يتم وفق التعاميم والأدلة المنظمة والمبلغة لأولياء الأمور منذ نهاية العام الماضي، ويتم القبول بعد استكمال أوراقهم النظامية من الجهات ذات العلاقة، علمًا بأن موضوعهم محل اهتمام من صاحب السمو محافظ حفر الباطن وقيادات الوزارة، وإننا نسعد بتقديم كافة التسهيلات لخدمة المواطنين والمقيمين وفق الإجراءات النظامية والأنظمة المتبعة لذلك»

الكلمات الدليلية :|

مقالات متعلقة