قواعد اتيكيت للتعامل مع الصديقات

 

 

اتيكيت التعامل مع الصديقات

صديقاتك المقربين هم مثل عائلتك يجب تحافظي على علاقتك معاهم و تتجنبي مضايقتهم نطرح لكي بعض من قواعد الاتيكيت للتعامل مع الصديقات
1 – احترام رغباتها: عدم الضغط عليها بحكم الصداقة لقبول دعوة أو للتعرف إلى أصدقاء جدد أو لتغيير رأيها في موضوع معين.
٢ - النقد البناء: نقطة مهمة في الصداقة أن تراقبي انتقاداتك هل هي بحكم العادة أم بهدف النصيحة. انتبهي إلى أن يتمحور حديثك حول انتقاد شكل صديقتك، أسلوبها في التربية أو علاقتها بزوجها، ولا تقدمي النصائح إلا إذا طلبت منك ذلك. وبإمكانك أن تصارحيها بأنك تفضلين عدم إبداء رأيك في بعض المواضيع الحساسة لعدم خبرتك ولتفادي اللوم والعتب.
٣ – التزام الحدود مع زوجها أو خطيبها: من أكبر الأخطاء اعتبار زوج صديقتك العزيزة صديقا لك، فمهما كانت العلاقة مقربة بين العائلتين يبقى ولاؤك لصديقتك لتفادي مواضيع الغيرة وسوء الفهم والشك الذي أنت في غنى عنه. عاملي زوجها برسمية واحترام وحشمة في جميع الأوقات.
٤ – عدم التعليق على أسلوبها في التربية: قدمي لها اقتراحات تساعدها في حل المشاكل التي تواجهها مع أطفالها بدون التركيز على الأخطاء التي ترتكبها واحتفظي برأيك لنفسك. فالأمومة بحد ذاتها من أصعب المهام على الإطلاق وآخر ما تود المرأة سماعه الانتقادات والتوبيخات اللاذعة لأسلوبها في التعامل مع الأبناء.
٥ – الدعوات: إذا كانت الصداقة قوية تعتبر الدعوات من أمثل الطرق للتواصل ورد الجميل، بإمكانك دعوتها إلى فنجان قهوة أو إلى وجبة قمت بإعدادها خصيصاً لها للتعبير عن أهميتها بالنسبة لك. وإذا كانت الدعوة في مطعم أو مقهى فعلى التي رتبت الحجوزات دفع الفاتورة، ولا تصري على الدفع إذا كنت أنت المدعوة لأن في ذلك إحراجا لها. اسمحي لها بأن تدللك!
٦ – عدم رفع الكلفة: مهما كانت صداقتك قوية يجب أن لا تتخذي قرارات بالنيابة عنها، فلكل منكما شخصيتها المنفردة وعليك سؤالها قبل تلبية دعوة أو قبول هدية باسمها.
٧ – المناسبات والأعياد: سجلي المناسبات المهمة في حياتها مثل يوم ميلادها وميلاد أطفالها وأرسلي لها بطاقة تهنئة وهدية رمزية حسب ميزانيتك.
٨ – الأغراض الشخصية: من اللائق عدم استخدام أغراضها الشخصية بدون إذنها، والأفضل إبعاد فكرة المشاركة عن الصداقة حتى لا تختلط الأمور وتنشأ خلافات على أشياء غير مقصودة. فمثلا أنا شخصيا لا أحب أن أستخدم أدوات المكياج المستعملة من قبل أي أحد بما في ذلك صديقاتي، وليس من عادتي إعارة ملابسي أو سيارتي لأنني أعتبرها أشياء تندرج ضمن مضمار خصوصياتي التي لا أشارك فيها أحدا. افهمي حدود علاقاتك واحترميها.
٩ – الزيارات: التزمي أخذ موعد منها قبل زيارتها في بيتها أو في مقر عملها، إلا إذا كانت زيارة مفاجئة لمناسبة سارة مثل عيد ميلادها أو ولادة، ويجب أن لا تزيد مدة الزيارة المفاجئة عن نصف ساعة لأنها قد تكون مرتبطة بمواعيد أخرى ويصعب عليها إخبارك.
١٠ - المزح الثقيل: ابتعدي عنه بكل أشكاله، ليس فقط مع صديقاتك بل وفي كل علاقاتك.

 

 

الكلمات الدليلية :| | | | | | | | | | | |

مقالات متعلقة