4 أخطاء لا تغفرها المرأة أثناء العلاقة الحميمية فأحذر منها

 

4 أخطاء لا تغفرها المرأة أثناء العلاقة الحميمية فأحذر منها

4 أخطاء لا تغفرها المرأة أثناء العلاقة الحميمية فأحذر منها

تختلف طباع الرجال وتتنوع باختلاف شخصياتهم ونشأتهم وتربيتهم، ولكن مهما اختلفت تلك الطباع يجب عليهم أن يحذروا من الوقوع في بعض الأخطاء التي قد تغضب منهم زوجاتهم وهي الأخطاء التي إذا ارتكبت قد تغضب أي امرأة مهما كانت نشأتها أو شخصيتها.

فهناك أربعة أخطاء للرجل المتزوج ينبغي عليه تفاديها لكي يستمر الزواج وحتى يمكنه الشعور بالسعادة في العلاقة مع زوجته وتحقيق النجاح بشكل عام في حياته الزوجية، وهي التي سوف نذكرها بالتفصيل.
أولاً: الأنانية
وللأسف فإن هذا الخطأ منتشر بكثرة بين الرجال، حيث أثبتت الدراسات في هذا المجال أن هناك الكثير من الرجال يميلون إلى الأنانية خلال المعاشرة الحميمة مع الزوجة. أي أنه لا يفكر ولا يهتم بأن للمرأة أيضاً حق التمتع بالجنس والوصول الى النشوة مثلها مثل الرجل، فالمرأة قد تتحمل مثل هذا التصرف لبعض الوقت؛ ولكنها حتما ستنزعج وتحزن إذا تكرر باستمرار.
ثانياً: لا يفهم أحاسيسها
كثير من الرجال لا يفهمون عواطف ومشاعر المرأة الأنثوية، ويتعمدون ممارسة العلاقة الحميمة بخشونة، متناسين بأن المرأة لا تحب ذلك، وهي ترغب في أن تكون المعاشرة الحميمة مرفقة بالأحاسيس. فيجب على الرجل أن يعطي المجال لزوجته لكي تفجر أحاسيسها الأنثوية، وحتى إن لم يتمكن من فهم أحاسيسها فيجب عليه أن يسألها ويتحدث معها بود وحب حتى يلبي متطلباتها العاطفية.
ثالثاً: يظن أنها تابع فقط
يعتبر هذا من الأخطاء الخطيرة في العلاقة الزوجية. فالرجل يعتقد بأنه هو فقط الآمر والناهي في العلاقة الحميمة وأن زوجته ما هي إلا تابع له، ليس لها رأي ولا قول في القرارات المتعلقة بالحياة اليومية. وينطبق ذلك على المعاشرة الحميمة أيضاً، لأن هناك رجالا يعتبرون بأنه من المعيب أن تعبر المرأة عن رغباتها الجنسية.
رابعاً: لا يظهر عواطفه وأحاسيسه
هناك رجال كثيرون لا يعبرون عن عواطفهم لنسائهم، لا خلال الحياة اليومية العادية ولا خلال المعاشرة الحميمة. وهنا تشعر المرأة بأنها مجرد أداة للذة في يد الرجل، ولكن من الأفضل أن يظهر الرجل لزوجته مشاعره وأحاسيسه دائما ويسمعها أفضل الكلمات التي تشعرها بحبه واهتمامه بها.
الكلمات الدليلية :|

مقالات متعلقة